منتدى الأشعة والتصوير الطبي





عزيزنا الزائر
اهلا بك معنا فى منتدى الاشعة والتصوير الطبى

ولكن هذه الرسالة تدل على انك غير مسجل معنا
يسعدنا انضمامك معنا
منتدى الأشعة والتصوير الطبي

منتدى الأشعة والتصوير الطبي


    قسطرة القلب

    شاطر
    avatar
    Admin
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 203
    العمر : 37
    الموقع : Www.4xray.Gid3an.Com
    العمل/الترفيه : Just man
    هوايتك المفضله : Learning
    الرتبة : المؤسس والمدير العام
    احترام قوانين المنتدى :
    تاريخ التسجيل : 07/10/2008

    يدا بيد لتطوير منتدانا قسطرة القلب

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء 05 نوفمبر 2008, 2:26 pm



    كثيرا ما يسمع مريض القلب هذه الكلمة من الطبيب : أنت بحاجة إلى " قسطرة قلب " أو إلى " تصوير لشرايين القلب " .
    Ø كيف تجرى قسطرة القلب ؟

    يتم إجراء القسطرة القلبية عادة دون اللجوء إلى تخدير عام ، وكل ما يحتاجه الأمر إعطاء تخدير موضعي في منطقة المرفق أو المغبن . ويدخل الطبيب قثطارا ( لي ) من شريان في الذراع أو في المغبن ( أعلى الفخذ ) ، ومنه إلى الشريان الأبهر ( الأورطي ) .

    وكل ما يشعر به المريض هو وخز الإبرة فقط . ويدفع القثطار حتى يصل إلى الشريان الأبهر تحت المراقبة الشعاعية ، ثم يدخل القثطار في فوهة الشريانين التاجيين ، حيث تحقن هناك مادة ظليلة تصور الشرايين ، ثم يدخل القثطار إلى البطين الأيسر لتصوير هذا البطين .

    وقد يشعر المريض بحرارة عابرة في الصدر تنتشر إلى باقي الجسم ، أثناء حقن المادة الظليلة ، ولكن سرعان ما يزول هذا الشعور خلال لحظات . ويمكن للمريض مشاهدة كل ما يجري على شاشة تلفزيونية تعرض مباشرة صورة الشرايين والقلب عند المريض .

    وبعد أن يسحب الثقطار من الشريان توضع بعض القطب مكان إدخاله في المرفق ، أو يضغط على الشريان في المغبن لمدة 10 دقائق على الأقل ، وينبغي أن يريح المريض ذراعه أو ساقه التي أجريت فيها القسطرة لعدة ساعات بعد القسطرة .

    ولا تجرى القسطرة القلبية عادة إلا إذا كان لدى الطبيب شعور بأنها سوف تعطي معلومات إضافية هامة في خطة علاج المريض . وقسطرة القلب فحص أساسي لتقرير ما إذا كان المريض بحاجة إلى توسيع للشرايين التاجية بالبالون ، أو لعلمية وصل لشرايين القلب .
    Ø هل للقسطرة القلبية من مشاكل ؟

    مشاكل القسطرة القلبية نادرة جدا ، فقد تحدث كدمة مكان إدخال القثطار في المغبن ، أو قد يصبح النبض في الساعد ضعيفا في حالات نادرة . وقد يستدعي الأمر أن يريح المريض ساعده أو ساقه الذي أجريت فيه القسطرة لعدة أيام . وفي حالات نادرة جدا جدا قد تحدث جلطة في القلب عند المصابين بمرض شديد في شرايين القلب ، وهم عادة المرضى الذين تكون عندهم القسطرة القلبية هامة جدا لتحديد خطة العلاج . أما بالنسبة للأصحاء فالمخاطر شبه معدومة عندهم .

    ولا تستغرق قسطرة الشرايين التاجية عادة أكثر من ثلاثين دقيقة . وأما عن خطرها ، فهو أقل بكثير مما يتصور الناس ، إذ لا يتعدى الواحد في الألف على الأكثر . وهذا الخطر مرتبط ارتباطا وثيقا بشدة التضيق في الشرايين التاجية . ومقابل ذلك فهي ذات فائدة عظيمة ، إذ أن تصوير الشرايين القلبية هي :

    أولا : الطريقة الوحيدة المباشرة لرؤية شرايين القلب التاجية ، ولا بديل عنها .

    ثانيا : الطريقة الوحيدة للتشخيص النهائي لأمراض شرايين القلب التاجية ، وبالتالي لتحديد العلاج بالأدوية أو بواسطة الجراحة .

    ثالثا : الطريقة الوحيدة لرؤية هذه الشرايين تتجاوب مع العلاج المناسب ، وخاصة بعد توسيع الشرايين بالبالون .
    [b][center]


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 نوفمبر 2017, 7:25 am